Posts

Showing posts from February, 2018

من يبالي للديمقراطية في افريقيا

Image
افريقيا الى اين؟الحراك الافريقي الزاخم منذ 2017 ينبأ بمستقبل باهر للقارة الافريقية فالقرارات الشجاعة التي اتخذتها الشعوب الافريقية برفض الترهل الفكري و ازاحة الوجوه القديمة التي تعجز عن القيام بأداورها بفعالية و تحكم قبضتها على القارة الافريقية التي اصبحت شعوبها أما غرقى بين البحار او عبيد للبيع او فئران تجارب لمختبرات طبية فاشلة. لقد تحملت الشعوب الافريقية المسؤولية و نحن نراها اليوم تزيح من كراسي السلطة حكام اصبحوا عالة على شعوبهم فهم يحاولون المضي بالقارة الى الخلف مقارنة بالدول الاخرى الاسيوية ، الخليجية او الاوروبية، على الرغم من الثروات الهائلة التي تتمتع بها القارة الافريقية حيث تستفيد الدول الاخرى بهذه الثروات دون ادنى عائد او انتاج للدول الافريقية التي عشعشت العطالة على عقول ابنائها و تفشى الفساد فيها و العجز المالي بالاضافة الى المجموعات المسلحة و تجار البشر. و مما يبعث على الدهشة و الاعجاب قدرة هذه الشعوب على اقالة ثلاثة رؤوساء في اقل من ست شهور، و قد بدأ هذا الحراك في 2017 بازاحة رئيس زيمبابوي النائم دائماً عن احتياجات بلده التي تعاني من الركود الاقتصادي وتفشي الفقر و الفساد…

التصحر الإفريقي تحدي تغييرات المناخ

Image
تواجه اغلب دول إفريقيا تحديات تغير المناخ ، و من بين هذه التحديات التصحر (الزحف الرملي)، و قد شاركت في زيارة مناطق متضررة من التصحر كمنطقة بوكت الكينية و القرى المجاورة لها و كاشليبى على الحدود اليوغندية. 

قمنا خلال هذه الزيارة الميدانية بتفقد احوال المدنيين المتضررين من ندرة المياه في منطقة بوكت و كاشليبى و القرى المجاورة لهما و عدم توفر خدمات صحية بالإضافة الى تأثر الثروة الحيوانية بهذه التغيرات، قلة الموارد ادت الى تراجع التجارة في المواشي و ارتفاع أسعار السلع الزراعية.


هناك حيث نرى بأعيينا كيف ان يكون مصدر وحيد للمياه لا يفي احتياجات القرى المجاورة ، فيصبح هذا المورد للاستخدام البشري و الحيواني على حد سواء، فيستخدمون المياه للاستحمام و غسل الملابس و سقية البهائم دون ادني ادوات مساعدة فقط عبوات صغيرة الحجم لا تكفي حتى ليوم واحد، يتم ملأها بالماء و قطع اميال طويلة مشياً بالأرجل.



و هنا يجب ان نتساءل من المسؤول عن هذا الوضع؟! حيث تقول الحكومة الكينية ان هناك مشاريع تنموية و مخزون يكفي للاستخدام لكن ما رأيناه لا ينطبق مع اقوال الحكومة، فالمشاريع التنموية متوقفة عن العمل و لم تبدأ بعد…