اين العهد الذي بين الحاكم والمحكومين؟


لا اجد من الحكمة استمرار الثورة تحت مسميات ردود افعال لما يقترف الحزب الحاكم من اخطاء و ظلم وقهر استبدادي للشعب فنحن بذلك نحيد عن ثورة المفاهيم التي تتمثل في رؤية و اهداف سامية لا تليق بأفكار المؤتمر الوطني ولا بعقليته المستبدة فلا بد من تحول جذري في طريقة التعاطي من ردود الافعال الى تنبي جمهور يتفاعل مع افعال ثورية تتصف بخلق قوة فعلية تنبع من وعي وادراك المواطن بحقوقه، وحتى يتم هذا الوعي لابد ان ننشر ثقافة الحقوق المطلوبة والمشروعة التي لم يلتزم بها الحزب الحاكم أو يقتنع بأولوياتها كضرورة حتمية يجب ان يوفرها للمواطن كوجوب وجوده على كرسي الحكم، كما يجب على المواطن ان يدرك ان هناك عهد بين الحاكم والمحكوميين على ان يصون اراضي هذه البلد وهو ما لم يحدث ، وان يحافظ على امن واستقرار و وحدة هذه البلد وهو ما لم يحدث ، وان يوفر العيش الكريم لمواطني و مواطنات هذه البلد وهو ما لم يحدث ، وان يكفل للمواطن/ة ان تعيش بحرية و كرامة داخل اراضي هذه البلد وهو مايكفله الدستور وهو ما لم يحدث، وان دل ذلك فيدل على ان هذا العهد قد اسدل الستار عليه وهو مفسوخ بحكم الإدارة السيئة للبلاد وهو بذلك يسطر فقدان الشرعية بين الحاكم والمحكوم واعتقد ان على المحكوميين التاعمل على هذا الاساس فإذا ما انفسخ العهد سقطت معه وجوب الطاعة وعدم الخروج على الوالي لإنه لا يصبح والياً في تلك الحالة.

حراك مستمر

على الرغم من مرور منحنى الحراك الثوري الى سبات اشبه بالسبات الشتوي إلا ان تداعيات الحراك تتوالى فلا يمكن ان يمر يوماً مالم نرى بيان جديد او محاكمة او اضراب، احتجاج و اخيرا تظاهرة في مكان ما، وهاهي نقابة الصيادلة تنضم الى ركب الاضراب، بالاضافة الى اضراب عمال جامعة الخرطوم في يومه الثالث على التوالي احتجاجا على عدم صرف مستحقاتهم التي ظلت الدولة تماطل في سدادها.

مكاحمات

رضوان دؤواد
سارا حسبو تم كسر يدها امام المحكمة


وداد درويش

اعتقال خالد - عمر و صلاح الدين من امام المحكمة
في يوم الاثنين 23/7 بدأت محاكمة رضوان داؤود-أحمد كوارتي- وداد درويش-شرف الدين-ونمارق عبد المنعم تم اعتقالهم على خلفية المظاهرات الأخيرة وتم اتهامهم بالتخطيط لتفجيرات وعمليات تخريبية والتخابر مع جهات أجنبية و يواجهون احتمال عقوبة الإعدام الا انه تم الافراج عن الجميع بضمان شخصي فيما عدا رضوان داؤود الذي تم تأجيل محاكته الى يوم الاربعاء 25/7 وقد تم الاعتداء و الاعتقال كلا من خالد سلك، عمر عشاري، صلاح الدين نادر و إصابة سارة حسبو بكسر في يدها  بواسطة شرطة مكافحة الشغب أمام المحكمة وقد تم الافراج عنهم اليوم التالي و شطب البلاغ.

مسلسل الزيادات الرمضاني


مواطن متكهرب وماعندو حق الدواء
شهدنا في الاسبوع الأول من رمضان بركات المؤتمر الحاكم الذي لم يثنيه هذا الشهر الفضيل عن الاستمرار في رفع الاسعار بدء بالكهرباء وانتهاء بالأدوية وقد بلغت زيادة الكهرباء  250 % على الترتيب التالي:

أقل من100كيلو واط مافي زيادة
من 101-600كيلو واط زيادة بنسبة150%
أكثر من 600كيلو واط زيادة بنسبة207%.





الـــــدواء

من اكثر الملفات التي تثير غضب المواطن وبدل على فساد النفوس هو التلاعب بأرواح المرضى فمن بيع ادوية منتهية الصلاحية ببطاقة التأمين الصحي الى رفع اسعار الدواء 45% للمحلي و 95% للمستورد وفي تقرير الجزيرة التفاصيل :

مارأيكم في حزمة التقشف الكهربائية و الدوائية  في رمضان؟


Comments

Popular posts from this blog

خمس و عشرون يوم تجربتي مع امتحان ايلتس

#شهدي_الحاج .. قصة صوت قائد سوداني لم ينتهي