التعليم يتحدى طالبان على يد طفلة

التعليم ملالا

ملالا ناشطة باكستانية لا يتجاوز عمرها 15 عاماً تدعم تعليم الفتيات، اطلقت طالبان عليها النار لحملها راية فتيات وادي سوات ضد قرار منعهن التعليم والذي هو حق اصيل لا يجب حتى الجدال فيه.. صمود المرأة وهذه المرة طفلة تعلمنا كيف نعيش بمبدأ و صوت. تكريم و انجاز لقيمة عليا.
أعلنت الأمم المتحدة ، السبت 10 نوفمبر، يوما للاحتفال بملالا للإشادة بهذه الناشطة الحائزة على الجائزة الوطنية للسلام تقديرا لشجاعتها وقوة عزيمتها من أجل قضية تعليم الأطفال في باكستان.

وقال المبعوث الخاص للأمم المتحدة للتعليم العالمي جوردون براون، الذي يزور إسلام أباد حاليا، أن " يوم ملالا" يهدف إلى خلق الوعي بحق 32 مليون بنت في باكستان في التعليم.

وبهذه المناسبة، وجه الرئيس الباكستاني أصف علي زرداري ورئيس الوزراء رجاء برويز أشرف رسالتين منفصلتين أشادا فيهما بملالا وقالا إنها تقف اليوم شامخة كرمز لتعليم البنات وتحدي أولئك الراغبين في فرض أجندتهم الظلامية باسم الدين.


Comments

Popular posts from this blog

خمس و عشرون يوم تجربتي مع امتحان ايلتس

#شهدي_الحاج .. قصة صوت قائد سوداني لم ينتهي

حقيقة تسجيل البيانات لدى mtnوzain بأمر من الهيئة القومية للاتصالات